مرحباً بك زائرنا الكريم .. لك حرية الإستفادة والنشر




    من يشتري الدار في الفردوس يعمرها

     25-Nov-2007
    أقدم بين يديكم هذه القصيدة والتي تنسب إلى الإمام علي رضي الله عنه


    النفس تبكي على الدنيا وقد علمت
    ........ ان السعادة فيها ترك ما فيها

    لادار للمرء بعد الموت يسكنها
    ............ الا التي كان قبل الموت بانيها

    فأن بناها بخير طاب مسكنه
    ................ وإن بناها بشر خاب بانيها

    أموالنا لذوي الميراث نجمعها
    .............. ودورنا لخراب الدهر نبنيها

    أين الملوك التي كانت مسلطنة
    ............ حتى سقاها بكأس الموت ساقيها

    فكم مدائن في الافاق قد بنيت
    .............. أمست خرابا وافنى الموت اهليها

    لاتركنن الى الدنيا وما فيها
    ............... فالموت لاشك يفنينا ويفنيها

    لكل نفس وان كانت على وجل
    ........... من المنية امال تقويها

    المرء يبسطها والدهر يقبضها
    ............ والنفس تنشرها والموت يطويها

    إنما المكارم أخلاق مطهرة
    ............... الدين أولها والعقل ثانيها

    والعلم ثالثها والحلم رابعها
    ............... والجود خامسها والفضل سادسها

    والبر سابعها والشكر ثامنها
    .............. والصبر تاسعها واللين باقيها

    والنفس تعلم اني لا أصادقها
    ............. ولست ارشد إلا حين اعصيها

    واعمل لدار غداً رضوان خازنها
    ....... والجار احمد والرحمن ناشيها

    قصورها ذهب والمسك طينتها
    ......... والزعفران حشيش نابت فيها

    انهارها لبنٌ محمضٌ ومن عسل
    ........ والخمر يجري رحيقاً في مجاريها

    والطير تجري على الاغصان عاكفة
    ... ... تسبحُ الله جهراً في مغانيها

    من يشتري الدار في الفردوس يعمرها
    ............... بركعةِ في ظلام الليل يحيها


             

     06-Jun-2008
    جزاك الله خير أبو نواف كما عودتنا دائما على إبداعاتك ... تقبل مروري

             

     06-Jun-2008
    جزاك الله خير على ما نقلت بارك الله فيك ...!!!

             






شبكة تواصل العائلية 1428~1438 هـ